مدرج الإتحاد

إيقاف لاعبين وحرمان من القيد ضمن أبرز أزمات أندية دوري المحترفين

دوري المحترفينموسم تلو الآخر، ولا يخلو دوري المحترفين من الأزمات التي تؤثر في كثير من الأحيان على مسيرة بعض الأندية، بسبب تعرضها لعقوبات قاسية تصل لحد الحرمان من تسجيل الصفقات.

وخلال الفترة الأخيرة تعرض عدد من أندية دوري المحترفين لبعض الأزمات الكبيرة نرصدها في هذا التقرير

أزمة كنو

كنوفي مايو الماضي، أصدرت غرفة فض المنازعات في الاتحاد السعودي لكرة القدم، قراراً بإيقاف لاعب الهلال محمد كنو لمدة أربعة أشهر ومنع الهلال من التسجيل في فترتي تسجيل كاملتين ومتتاليتين تبدآن من فترة الانتقالات الصيفية ثم الشتوية.

وألزمت أيضاً اللاعب محمد كنو ونادي الهلال بالتضامن بدفع تعويض مالي لنادي النصر يبلغ 27 مليون ريال، منها سبعة ملايين وخمسمائة ألف الدفعة الأولى المسلمة للاعب من قيمة العقد، بالإضافة لمبلغ 19 مليوناً و500 ألف التي تمثل المتبقي من قيمة عقد اللاعب.

وأشارت غرفة فض المنازعات إلى أنها قامت برد الدعوى المقدمة من اللاعب محمد كنو، موضحة ثبوت إنهاء اللاعب المحترف للعقد المبرم في الثالث من يناير الماضي مع النادي دون وجود سبب مشروع أو سبب رياضي مشروع.

وفي نفس السياق، كشفت مصادر صحفية أن هيئة المحكمين في مركز التحكيم الرياضي السعودي، حددت الأحد المقبل الموافق 21 أغسطس الجاري موعدًا لعقد جلسة الاستماع والنظر في النزاع القائم بين النصر والهلال، على خلفية اللاعب الدولي محمد كنو.

حمدالله

حمداللهقررت لجنة الاحتراف وأوضاع اللاعبين بالاتحاد السعودي لكرة القدم، رسميا، إيقاف محترف فريق الاتحاد، اللاعب المغربي عبدالرزاق حمدالله، لمدة 4 أشهر اعتبارا من تاريخ صدور القرار (2 أغسطس)، وفرض غرامة مالية قدرها 300 ألف ريال.

كما قررت لجنة الاحتراف إيقاف المدير التنفيذي لكرة القدم بنادي الاتحاد، حامد البلوي، لمدة 6 أشهر اعتبارا من تاريخ صدور القرار (2 أغسطس)، وفرض غرامة مالية قدرها 300 ألف ريال.

وفرضت اللجنة عقوبة إيقاف مدير الفريق الأول لكرة القدم في الاتحاد مشعل السعيد لمدة 3 أشهر.

عقوبة ضد الاتحاد

الاتحادقررت لجنة الاحتراف حرمان نادي الاتحاد من تسجيل لاعبين جدد لمدة فترة تسجيل واحدة اعتباراً من فترة التسجيل التالية، وفرض غرامة مالية قدرها 500 ألف ريال.

وجاءت القرارات على خلفية شكوى نادي النصر ضد نادي الاتحاد بشأن التفاوض مع اللاعب حمدالله أثناء سريان عقده مع النصر.

شكوى ضد شراحيلي

شراحيليقام مجلس إدارة نادي الشباب، برئاسة خالد البلطان، برفع دعوى ضد نادي الاتحاد والمدافع أحمد شراحيلي.

وكان الاتحاد قد أعلن تعاقده مع شراحيلي بداية من الموسم المقبل عقب دخوله الفترة الحرة (الستة أشهر الأخيرة من عقده) مع نادي الشباب في يناير الماضي.

وكشفت مصادر صحفية تفاصيل جلسة الاستماع للاعب الاتحاد أحمد شراحيلي، بعد رحيله عن الشباب، حيث أنكر تسلمه أي مبالغ مالية من الاتحاد، وأكد أنه مستعد لكشف حساباته البنكية في آخر 8 أشهر.

وأوضحت المصادر أنه خلال جلسة الاستماع في لجنة الاحتراف وأوضاع اللاعبين باتحاد الكرة، أبدى شراحيلي استعداده للكشف عن حساباته البنكية في آخر 8 أشهر، إضافة إلى تأكيده أن عبدالله الخليفة وكيل أعمال اللاعب لم يحصل على أي مبلغ مقدم عقده حتى موعد عقد جلسة الاستماع.

وأشارت إلى أن شراحيلي أنكر حديثه لمترجم نادي الشباب والبرازيلي شاموسكا مدرب الفريق السابق، قبل دخوله الفترة الحرة بأنه انتقل إلى نادٍ آخر.

أزمة فابيو أبرو

ابروفي البداية رفض رئيس نادي الباطن، ناصر الهويدي، إرسال البطاقة الدولية الخاصة بالمهاجم الأنجولي بصفوفه فابيو أبرو إلى نادي خورفكان الإماراتي، ورد عليهم بأن اللاعب مرتبط بعقد مع نادي الباطن من خلال ما يظهر في نظام TMS.

وبعد ذلك غادر اللاعب مع نادي خورفكان الإماراتي إلى معسكره في هولندا، ويرفض الاستجابة لطلبات نادي الباطن بالعودة والانضمام للتمارين.

وهددت إدارة الباطن اللاعب فابيو أبرو بتقديم شكوى ضده لدى الاتحاد الدولي لكرة القدم “فيفا” عقب تغيُّبه عن التدريبات في الأيام الثلاثة الماضية.

وفي نهاية الأمر، أعلن نادي خورفكان الإماراتي، التعاقد رسميا مع المهاجم الأنجولي فابيو أبرو، قادمًا من الباطن.

وفي وقت سابق، وقع اللاعب الأنجولي عقدًا ثانيًا مع فريق خورفكان الإماراتي وغادر مع بعثة الفريق إلى المعسكر الخارجي في هولندا، على الرغم من ارتباطه بعقد رسمي مع الباطن.

السابق
اتجاه في الأهلي لتغيير “المحياني”
التالي
هدف النصر “عوار” يقترب من الدوري الإنجليزي